اللــــهم إني أستودعك قلبي .. فلا تجعل به أحدًا غيرك

الجمعة، 7 أكتوبر، 2011

رسالة من شجرة ..

أحيانًا عندما كنت أجد شاب وفتاة في الجامعة يجلسون سويًا تحت الأشجار ..

تذهب مخيلتي لتفكير غريب .. وأشعر أن هذه الأشجار تريد أن تتحدث .. تريد أن

تبعث لهم برسالة ولكنها لا تستطيع ..!! فأخذني عقلي لو أن هذه الأشجار تتحدث

ماذا كانت قائلة لهم .....



رسالة من شجرة ..
لا أعرف ولا أتخيل كيف تعصي الله أيها المخلوق الضعيف .. هل شعرت بقوته

وجبروته .. هل أنت أعمى فلا ترى عِظم السماء .. وضخامة الشمس .. وهول منظر

الجبال .. وابتلاع البحار للسفن العملاقة في لحظات .. هل شعرت أنك وأنت جالس

الآن تعصي من خلق كل هذه الأشياء .. وخلق أعظم منها ..!! بل هل أدركت أنه

قد يُسقط عليك جزيء واحد فقط من هذه الشمس فتنتهي حياتك بلحظة ..!! ألا تشعر

بالرهبة في قلبك .. ممن تجلى للجبل فجعله دكاء .. حسنًا إذا كنت لا تشعر بالرهبة

ألا تشعر بنعمه عليك .. تعرف أن تلك العين التي تنظر بها إلى ما حرمه عليك هو

خالقها .. ولولاها ما رأيت الحياة .. وتدرك أن هذا اللسان الذي تقول به ما ليس لك حق

في قوله .. هو من جعله لك .. وطلب منك أن تحييه بذكره .. وتطيبة بقراءة كتابه ..!!

بل هل شعرت أن هذه اليد التي تلمس بها ما نهاك عنه هو من منحها إياك .. !!

وهل علمت أنه خالقي .. وخلق لي هذا الظل الذي تتمتع به الآن وأنت تعصيه !!

يا لك من جاحد غبي .. تجلس في حمى ملك لا تطيع أوامره .. ومع كل هذا يصبر

عليك لعلك تتوب وتندم وتعود إليه .. لعلك تشعر بحقارة ما تفعله .. لعلك تقدر كرمه

معك .. وتستشعر نعمه عليك .. والله لولا أني مأمورة لسقطت عليك .. فأنت لا تعرف

كم تؤذيني معصيتك .. ولا تعرف أنك وأنت جالس تحتي تعصي.. أنا جالسة أسبح

بحمده .. ولكنك لا تفقه تسبيحي .. مع أنه أعطاك العقل وكرمك ورفع قدرك ..

لو تعرف كم تبغضك الأشجار والطيور والأرض والسماء بل تبغضك يداك ورجلك

وحواسك جميعها .. لأقلعت عن المعصية من مجرد الإحساس .. عد إليه أيها الإنسان

فوالله لو غضب عليك بيوم .. لن تستطيع العيش تحت أديم السماء ..

2 التعليقات:

آمال يقول...

بارك الله فيك تسلم على هذا الموضوع

هند سلامة يقول...

وفيكِ بارك .. أنرتينا :)

إرسال تعليق